زوج: «مراتي تعشق الفلوس».. واستخدمت غرفة نومى فى ممارسة الرذيلة بأجر

“مراتي عبدة للأموال”.. بهذه الكلمات بدأ محسن قصته، حيث تزوج بصورة تقليدية عبر اختيار والدته، فلم يتخيل أبدا أن الفتاة الجميلة الرقيقة التى لا يعلو صوتها تكون بهذه الأخلاق السيئة.

وقال محسن: “منذ خطوبتنا ونحن بعيش مشاكل مستمرة بسبب اهتمامها الشديد بالمكياج وارتداء الملابس الملفتة للنظر، وبرغم ذلك أصررت على الاستمرار معها لأني أحببتها كثيرًا، وبعد أول شهر بالزواج وانشغالي بالعمل اكتشفت علاقاتها الكثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي وطلبت منها أكثر من مرة أن تكف عن هذه العلاقات لكنها كانت تتهمني بالرجعية والتخلف”.

وأضاف: “استمرت على هذا الوضع لمدة خمسة أشهر من خروج وسهر خارج المنزل وعلاقات كثيرة، تشاجرت معها كثيرا وتحدثت معها كثيرا وحاولت إرضاءها بكل الطرق”.

يصمت لحظات ويقول: “شاهدتها بعينيّ وهى بأحضان عشيقها وبغرفة نومي ولم أشعر بنفسي غير ودمها بيدى واكتشفت أنها تقوم بهذه العلاقات بمقابل مادى، وعلى الفور اتصلت بالشرطة والإسعاف لتأخذهما، وبعدها أقمت دعوى الزنا ضدها، لأحاول أن أسترجع جزءا من كرامتى”.

وتم تحويلها للنيابة للتحقيقات، وحكمت المحكمة بعد التأكد من واقعة الزنا بالسجن 6 سنوات على الزوجة و3 سنوات على عشيقها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق